• مدونه سياسيه تخص الاحداث المصريه ، مدونه الحقيقه بدون انحياز
  • هل ماحدث فى مصر كان بيد الشعب ، ام كانت مؤامره  ام للايام راى اخر
  •  تعرف على الاحزاب والجماعات من حولك
  •  مدونه احداث مصر ، تعرف على فكر الاسلاميين والليبراليين والاخوان
  • الثوره المصريه وعلاقتها بالاحداث العربيه، من هى حركه 6 ابريل من يحكم مصر
English French German Spain Italian Dutch

Russian Portuguese Japanese Korean Arabic Chinese Simplified

سيناريوهات ثورة الغضب الثانية 27 مايو

الخميس، 26 مايو، 2011 التسميات:

سيناريوهات ثورة الغضب الثانية 27 مايو

يوم الجمعة 27 مايو بداية تصعيد لموقف خطير جداً ضد الجيش يعتمد على مدى الحشد الممكن عملة لأن أساس الموضوع كله فى العمل فى الزحام و الفوضى فإذا توافر عدد الثوار الكافى فالمتوقع تحويل الموقف لليبيا ثانية و إذا لم يتم الحشد الكافى فسيستمر تصعيد الموقف ضد الجيش باعتداءات و صور و فيديوهات تسخينية حتى يحدث الحشد المطلوب لفعل الكارثة.
والسيناريو المتوقع من خلال دراسة الثورات الملونة وحرب الاعنف فى بلدان شرق أوروبا كوسوفو وصربيا و البوسنة والهرسك وغيرهم
و من سابقتنا العراق و أفغانستان و ليبيا
ومن قرائة أحداث ليبيا
ومن قرائة أحداث فخ 25 يناير 
فبينما كانت مصر تطالب بإسقاط النظام في أحداث يناير كانت صيربيا كلها في الشارع تتظاهر من أجل الفقر و البطالة بعد عشر سنوات من إسقاط النظام. 

يؤكد هذا كله متابعة وقرائة صفحات النشطاء و المنظمات المدبرة بمساعدة موجه الخطط عمر عفيفى و غيره فالسيناريو كالتالى:
 
إنهاك الجيش على مستويات عدة وهذا يتم بالفعل فى الشهور الماضية.
زرع العناصر الهدامة و المخربة داخل صفوف الجيش من حديثى التجنيد أو المتطوعين لنشر المنشورات ضد الجيش وإحداث بلبلة فى صفوفه أو شراء ولاء بعض القادة الذين ذهبوا للتدريبات و الدورات المجانية خارج مصر وعادة يتم ذلك لإحداث شق و زعزعة فى صفوف الجيش و الشرطة كما حدث فى ليبيا.
عند الحشد يتم دفع البلطجية للتحرش بالجنود لإفتعال الصدام ثم دس مدنيين بزي عسكري وضرب المتظاهرين حتى يتهم الجيش و يتم تصعيد الموقف.
فى نفس الوقت قال عمر عفيفى فى تعليماته لجمعة 27 على قادة الثوار أن يتجنبوا الصفوف الأمامية لكى لا يصيبهم رصاص القناصة ؟!؟! فمن أين له أن يعرف أن هناك قناصة ؟!؟ فى حين أن الفيديوهات التى صورت القناصة فى 28 يناير كشفت أن القناصة لم تكن من الأمن.

فبالتالى هناك قناصة مستعدون على الأسطح مثل قناصة 28 يناير و باقي الثورات العربية لقتل المتظاهرين و تصعيد الموقف ضد الجيش و يؤكد هذا تأجير عناصر أجنبية لشقق حول ميدان التحرير بآلاف الدولارات في الفترة الأخيرة.

الإحاطة بالأماكن العسكرية الهامة ومن ثم تفجيرها أو حرقها ثم إقتحامها لتخريبها
الشئ الثانى الذى قاله عمر عفيفى هو الخروج من المساجد و الكنائس ؟؟!!!!!! لماذا هل هى حرب دينية ؟؟!! وذلك يمثل خطراً شديداً حيث سيكون هناك تجمعات مسيحية و تجمعات مسلمة غير المرة السابقة ففي المرة السابقة إختلط المسلمون و المسيحيون  فلم يشكل ذلك أى إستهداف لكن التجمعات ما إن تلتقى حتى يباشر القناصة أو المرتزقة الذين ذكرهم أو البلطجية المأجورين عملهم فى ضرب فريق و إتهام الآخر فتحدث المجزرة لأن الكثير الأن مسلح بعد الانفلات الأمني. كذلك اشتملت هذه المساجد على مساجد خاصة بالسلفيين برغم إعلان السلفيين تحريمهم للتظاهرات فهذا بالتأكيد لافتعال الفتنة و الصدامات ليس أكثر، كما بلغنا أن التظاهرات ستشمل شيعة.

أيضا من تعليماته أنه يدبر لنفس سيناريو الإنفلات الأمنى بفخ 25 يناير لأنه طالب بعمل اللجان الشعبية ؟!؟!
فاللجان الشعبية لا حاجة لها إلا فى مثل تلك الحالة من الغياب الشديد للأمن و التهديد الشديد للحياة.
و كما قال أن 850 فرد معدون لإحداث الفوضى قطعاً مسلحين تسليح شديد من عناصر القاعدة و حماس و منظمات كويليام و جيل جديد و ميليشيات أجنبية و التي تلقت تدريبات عالية الكفاءة لإحداث أحداث قتل و قنص مثل ما يحدث في باقي الدول العربية.

فيجب التنويه على أهالي الأحياء ترتيب اللجان الشعبية بالفعل إن تطورت الأمور و لا حول و لا قوة إلا بالله.
أيضاً إنتشار المرتزقة كي يقوموا بالقتل و الإغتصاب فى زي الجيش كي يتهم الجيش كما حدث فى ليبيا نفس السيناريو.
فيجب التنويه على المواطنين فى شوارع المظاهرات بضرورة فحص و التأكد من خلو الأسطح من المجرمين القناصة و العناصر المندسة وتسليم من يعثر عليه للجيش أو حتى فعل ما يترائى للناس فعله به.
أيضا الهجوم على السيارات أو المترو لأنه حذر مجموعته من إرتيادها.
والهجوم على سيارات الأمن بالطوب و السبراى ووضع فوطة مبللة فى الشكمان كما حدث فى 25 يناير و تعليمات عمر عفيفى كيف تثور بحدائة المعدة في منظمة ألبرت أينشتاين بقيادة مؤسسها جين شارب الخبير في الاستخبارات الأمريكية السابق

على الرموز من رجال الدين و الإخوان الإختفاء لأن إستهدافهم متوقع جداً فى مثل هذه الحالات لإشعال الفتنة و الاضعاف في منابر حكماء الأمة كما حدث في العراق و البوسنة و الهرسك و كوسوفو.
 
يجب التنبيه على المواطنين ضرورة فحص المساجد و الكنائس بشدة والتأكد و التعرف على المصلين الغرباء من خلال اللجان الشعبية و تفتيش الحقائب و عدم السماح بوجود أجانب
لأنه متوقع جداً هدم بعض الكنائس و المساجد - و هو أقرب الاحتمالات حدوثاً - لإشعال الموقف وتأجيج الفتنة الطائفية على غرار ما حدث فى العراق.
 
ذلك الأمر بداية لسيناريوهات أخرى كارثية لحرب أهلية على غرار ما حدث فى البوسنة والهرسك و كوسوفو بل بنفس الطريقة تمت الوقيعة بين السنة والشيعة فى العراق بل تم عمل نفس السيناريو فى جنوب السودان فقط فور سقوط الجيش لأنهم حاولوا أن ينفذوا تلك المخططات فى الفترة الماضية ولكن وجود الجيش والفضل لله عز وجل حال منع حدوث ذلك وقام الجيش بالقبض على الكثير من تهريب الأسلحة و دخول القناصة لذلك فهم يركزون على المحاولة للقضاء على الجيش و إحلال مجلس رئاسي حتى تحدث الإبادة المطلوبة للمصريين و العرب على السواء على غرار ما حدث في العراق:
 
و سيناريو العراق :
بعد الإطاحة بصدام حسين فى العراق وبعد فترة حكم بول بريمر، وضعت الولايات المتحدة إدارة شئون العراق تحت إشراف مجلس رئاسى مدنى غير منتخب، هذا المجلس تم تشكيله على أساس طائفى، وقام بالإشراف على وضع دستور جديد للعراق، كرس فيه الإنقسام والطائفية والحكم الذاتى لبعض المناطق العراقية .. وضم فى تشكيله عدداً من المشبوهين بالتواطؤ مع القوى الأجنبية وعلى رأسهم أحمد الجلبى المعارض الذى قضى معظم حياته فى أمريكا.
وأيضا إصدار قانون يضمن عدم إنقطاع الإنترنت يؤكد معلوماتنا بأن هناك تعليمات تأتي من الخارج وترتب لكارثة.
 
وهذه بعض الشواهد:
 
برنامج تدريب المنشقين عن الأنظمة
cyberdessidents
أحد المستشارين و الخبراء هو برنارد لويس بنفسه صاحب مخطط تقسيم و تفتيت الدول العربية  و الذي على نهجه يتم التقسيم في العراق و أفغانستان و السودان و ما تبعهم مع العلم أن هذا المخطط منذ الخمسينات
 

القناصة هم من المراسلين الصحفيين كما تم القبض على الكثير منهم مرارا ًو بحوزتهم الأسلحة التليسكوبية التى يتم تركيبها فى حقائبهم و تلقوا التدريبات فى منظمات كويليام وجيل جديد فيجب تفتيشهم بإستمرار و القبض عليهم.
 
و هذه صور من بعض برامج التدريب على القنص التي يقدمها جيل جديد (مهم جداً رؤية هذا الرابط)
 
 
منظمة جيل جديد تلقى بها الناشطين و أعضاء 6 أبريل بعض التدريبات كما هو مثبت على هذا الفيديو:

نترككم مع بعض الصور من برامج التدريب في جيل جديد و هذه الصور من الموقع الخاص بالمنظمة:


























لمجموعة الصور الكاملة شاهدوها على هذا الرابط
http://www.gen-next.org/index.php/programs/gallery/-/album/5482723470431484737

ليشرح لنا عاقل لماذا منظمة تدعي نشر الديمقراطية تقوم بعمل مثل هذه التدريبات؟؟؟ و ما هي الحقيقة خلف هذه المنظمات؟؟


و نهيب بالأمة المصرية منع تكوين الحشود قدر المستطاع فقد أعلنت القوات المسلحة عدم تواجدها في مناطق التظاهر لمعرفتها بكل ما سبق ولمنع حدوث هذه السيناريوهات و اكتفائها بحماية المنشآت الحكومية المحتمل الهجوم عليها و احتلالها و تخريبها و نسأل الله أن يوفق قواتنا المسلحة المسئولة عن حماية الأمن القومي للبلاد و أن يرد كيد كل المعتدين في نحره و يجعل الدائرة تدور عليه و هو القادر على ذلك و أهله.
Twitter
Facebook
Feed

0 التعليقات:

إرسال تعليق

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...
 
احداث مصر © 2010 | تعريب وتطوير : سما بلوجر | Designed by Blogger Hacks | Blogger Template by ColorizeTemplates