• مدونه سياسيه تخص الاحداث المصريه ، مدونه الحقيقه بدون انحياز
  • هل ماحدث فى مصر كان بيد الشعب ، ام كانت مؤامره  ام للايام راى اخر
  •  تعرف على الاحزاب والجماعات من حولك
  •  مدونه احداث مصر ، تعرف على فكر الاسلاميين والليبراليين والاخوان
  • الثوره المصريه وعلاقتها بالاحداث العربيه، من هى حركه 6 ابريل من يحكم مصر
English French German Spain Italian Dutch

Russian Portuguese Japanese Korean Arabic Chinese Simplified

حصرى اقوال المشير ووقائع جلسه اليوم كما عودناكم فى مدونه احداث مصر بالانفرادات

السبت، 24 سبتمبر، 2011 التسميات:
حصرى اقوال المشير ووقائع جلسه اليوم كما عودناكم فى مدونه احداث مصر بالانفرادات

 تفاصيل شهادة المشير .. المشير أنكر وجود اوامر بإطلاق النار ، ومعظم إجاباته :أنا ما أعرفش.. أنا ما شفتش


جلس طنطاوى على منصة أشبه بمنصة القاضى وادلى بشهادته. 
ولأول مرة منذ بدء محاكمته يجلس الرئيس السابق حسني مبارك على سريره المتحرك في قفص الاتهام. حدث ذلك خلال شهادة المشير محمد حسين طنطاوي رئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة أمس السبت، حيث اعتدل على سريره مدة طويلة، على عكس الجلسات السابقة التي كان يتمدد عليه ويبدو في بعض الفترات شبه نائم.
بعض التفاصيل عن شهادة المشير ، والتى أغضبت أهالى الشهداء وأثارت كثير من التساؤلات 
- المشير في محاكمة مبارك : لم تكن هناك أوامر باطلاق النار علي المتظاهرين ولم أشارك في اجتماعات لانشغالي بتأمين البلاد وليس عندي تفاصيل
- المشير في محاكمة مبارك كان رده علي معظم الأسئلة : أنا ما أعرفش.. أنا ما شفتش
- المدعين بالحق المدني هتفوا داخل القاعة بعد انتهاء شهادة المشير في محاكمة مبارك : يسقط حكم العسكر
-النيابة سألت المشير عن تصريحاته السابقة في حفل تخريج ضباط جدد عن رفض الجيش أوامر بقتل المتظاهرين فكان رده : الكلام ده مش صحيح
- جمال مبارك وقف داخل القفص ممسكا بورقة وقلم لتدوين شهادة المشير وردوده علي الأسئلة 

أجاب المشير عن بعض اًلاسئله، منها من المحكمة ومنها من  دفاع العادلى ومنها من المدعٍين بالحق المدنى، فيما رفضت المحكمة سؤالين من النيابة لتكرارهما. واستغرقت أسئلة الدفاع نحو ربع ساعة.

الرئيس وجه أنظاره إلى المشير لمدة دقيقة كاملة بعد أن تحرك ابنه جمال من أمامه ليمنحه فرصة النظر. وبعد انتهاء شهادة المشير ظهرت علامات الارتياح على وجوه من داخل القفص، خاصة مبارك والعادلى .
 

النص الكامل 
س١ : حصل اجتماع يوم 22 يناير، هل ورد إلي رئيس الجمهورية السابق ما دار في هذا الاجتماع وما أسفر عنه وما كان مردوده ؟

ج1 : الاجتماع كان برئاسة رئيس الوزراء

س2 : بداية من أحداث 25 يناير وحتي 11 فبراير هل تم اجتماع بينك وبين الرئيس السابق حسني مبارك ؟

ج2 : ليست اجتماعات مباشرة ولكن يوم 28 يناير لما أخذنا الأمر من السيد رئيس الجمهورية كان هناك اتصالات بيني وبين السيد الرئيس

س3: ما الذي أبداه رئيس الجمهورية في هذه اللقاءات ؟

ج3: اللقاءات بيننا كانت تتم لمعرفة موقف القوات المسلحة خاصة يوم 28 وعندما كلفت القوات المسلحة للنزول للبلد ومساعدة الشرطة لتنفيذ مهامها،كان هناك تخطيط مسبق للقوات المسلحة وهذا التخطيط يهدف لنزول القوات المسلحة مع الشرطة وهذه الخطة تتدرب عليها القوات المسلحة ، القوات المسلحة بتنزل لما الشرطة بتكون محتاجة المساعدة وعدم قدرتها علي تنفيذ مهامها ،و أعطي الرئيس الأمر لقائد القوات المسلحة اللي هي نزول القوات المسلحة لتأمين المنشآت الحيوية وهذا ما حدث

س4 : هل وجه رئيس الجمهورية السابق المتهم محمد حسني مبارك أوامر إلي وزير الداخلية حبيب العادلي باستعمال قوات الشرطة القوة ضد المتظاهرين؟ بما فيها استخدام الاسلحة الخرطوش والنارية من 25 يناير حتي 28 يناير ؟

ج4 : ليس لدي معلومات عن هذا واعتقد ان هذا لم يحدث

س5 : هل ترك رئيس الجمهورية السابق للمتهمين المذكورين من أساليب لمواجهة الموقف ؟

ج5 : ليس لدي معلومات

س6: هل ورد أو وصل إلي علم سيادتك معلومات أو تقارير عن كيفية معاملة رجال الشرطة ؟

ج6 : هذا ما يخص الشرطة وتدريبها ولكني أعلم ان فض المظاهرات بدون استخدام النيران

س7 : هل رصدت الجهات المعنية بالقوات المسلحة وجود قناصة استعانت بها قوات الشرطة في الأحداث التي جرت؟ ج7 : ليس لدي معلومات

س8 : تبين من التحقيقات إصابة ووفاة العديد من المتظاهرين بطلقات خرطوش أحدثت إصابات ووفيات..هل وصل ذلك الأمر لعلم سيادتك وبم تفسر ؟

ج8: إنا معنديش معلومات بكده.. الاحتمالات كتير لكن مفيش معلومة عندي

س9 : هل تعد قوات الشرطة بمفردها هي المسئولة دون غيرها عن إحداث إصابات ووفيات بعض المتظاهرين ؟

ج9 : إنا معرفش ايه اللي حصل

س10 : هل تستطيع سيادتك تحديد هل كانت هناك عناصر أخري تدخلت ؟

ج10 : هيا معلومات غير مؤكدة بس اعتقد ان هناك عناصر تدخلت

س11 : وما هي تلك العناصر ؟

ج11 : ممكن تكون عناصر خارجة عن القانون

س12 : هل ورد لمعلومات سيادتك ان هناك عناصر اجنبية قد تدخلت ؟

ج12 : ليس لدي معلومات مؤكدة ولكن ده احتمال موجود

س13 : وعلي وجه العموم هل يتدخل الرئيس وفقا لسلطته في ان يحافظ علي أمن وسلامة الوطن في إصدار أوامر أو تكليفات في كيفية التعامل ؟

ج13 : رئيس الجمهورية ممكن يكون أصدر أوامر - طبعا من حقه ولكن كل شئ له تقييده المسبق وكل واحد عارف مهامه

س14 : ولمن يصدر رئيس الجمهورية علي وجه العموم هذه الأوامر ؟

ج 14 : التكليفات معروف مين ينفذها ولكن من الممكن ان رئيس الجمهورية يعطي تكليفات مفيش شك

س15 : وهل يجب قطعا علي من تلقي أمر تنفيذه مهما كانت العواقب ؟

ج15 : طبعا يتم النقاش والمنفذ يتناقش مع رئيس الجمهورية وإذا كانت الأوامر مصيرية لازم يناقشه

س16: هل يعد رئيس الجمهورية السابق المتهم محمد حسني مبارك مسئول مسئولية مباشرة أو منفردة مع من نفذ أمر التعامل مع ألمتظاهرين الصادر منه شخصيا ؟

ج16 : إذا كان أصدر هذا الأمر وهو التعامل باستخدام النيران أنا اعتقد ان المسئولية تكون مشتركة وأنا معرفش ان كان أعطي هذا الأمر أم لا

س17: وهل تعلم ان رئيس الجمهورية السابق كان علي علم من مصادره بقتل المتظاهرين ؟

ج17: يسأل في ذلك مساعديه الذين ابلغوه هل هو علي علم أم لا

س18: وهل تعلم سيادتكم ان رئيس الجمهورية السابق قد تدخل بأي صورة كانت لوقف نزيف المصابين ؟

ج18 : اعتقد انه تدخل وأعطي قرار بالتحقيق فيما حدث وعملية القتل وطلب تقرير وهذه معلومات

س19: هل تستطيع علي سبيل القطع والجزم واليقين تحديد مدي مسئولية رئيس الجمهورية السابق عن التداعيات التي أدت إلي إصابة وقتل المتظاهرين ؟

ج19 : هذه مسئولية جهات التحقيق

س20: هل يحق وفقا لخبرة سيادتكم ان يتخذ وزير الداخلية وعلي وجه العموم ما يراه هو منفردا من اجراءات ووسائل وخطط لمواجهة التظاهرات دون العرض علي رئيس الجمهورية؟

ج20: اتخاذ الاجراءات تكون مخططة ومعروف لدي الكل في وزارة الداخلية ولكن في جميع الحالات يعطيه خبر بما يخص المظاهرات ولكن التظاهر وفضه هي خطة وتدريب موجود في وزارة الداخلية

س21 : وهل اتخذ حبيب العادلي قرار مواجهة التظاهر بما نجم عنه من إصابات ووفيات بمفرده بمساعدة المتهمين الاخرين في الدعوى المنظورة وذلك من منظور ما وصل لعلم سيادتك ؟

ج 21 : معنديش علم بذلك

س22 : علي فرض إذا ما وصلك تداعيات التظاهرات يوم 28 يناير إلي استخدام قوات الشرطة آليات مثل اطلاق مقذوفات نارية أو استخدام السيارت لدهس سيارات لدهس المتظاهرين..هل كان أمر استعمالها يصدر من حبيب العادلى يصدر من حبيب العادلى ومساعديه بمفردهم ؟

ج 22 : ما أقدرش أحدد اللي حصل أيه ولكن ممكن هو اللى اتخذها وأنا ما أعرفش واللى اتخذها مسئول عنها

س23: هل يصدق القول تحديداً وبما لا يدع مجالاً للشك أو الريبة أن رئيس الجمهورية السابق لا يعلم شيئاً أو معلومات أيا كانت عن تعامل الشرطة بمختلف قواتها أو أنه لم يوجه إلى الأول سمة أوامر أو تعليمات بشأن التعامل والغرض أنه هو الموكل إليه شئون مصر والحفاظ على أمنها ؟

ج23 : أنا ما أعرفش اللى حصل أيه لكن أعتقد إن وزير الداخلية بيبلغ وممكن ما يكونش مش عارف بس أنا ما أعرفش

س24 : هل هناك اصابات أو وفيات لضباط الجيش ؟

ج 24 : نعم هناك شهداء

س25 : هل تعاون وزير الداخلية مع القوات المسلحة لتأمين المظاهرات ؟

ج 25 : لأ

س26 : هل أبلغت بفقد ذخائر خاصة بالقوات المسلحة؟

ج26: مفيش حاجة ضاعت لكن هناك بعض الخسائر في المعدات واتصلحت ومفيش مشكلة

س27: هل أبلغت بدخول عناصر من حماس أو حزب الله عبر الأنفاق أو غيرها لإحداث إضرابات ؟

ج27 : هذا الموضوع لم يحدث أثناء المظاهرات واحنا بنقاوم الموضوع ده واللي بنكتشفه بندمره وإذا كان فيه حد محول لمحكمة فهذا ليس أثناء المظاهرات

س28: هل تم القبض على عناصر أجنبية في ميدان التحرير وتم إحالتهم للنيابة العسكرية ؟

ج28: لا ..لم يتم القاء القبض على أى أحد

س29: فى الاجتماع الذي تم يوم 20 يناير هل تم اتخاذ قرار بقطع الاتصالات؟

ج29 : لم يحدث

س30: بعض اللواءات قالوا طلب منا فض المظاهرات بالقوة..هل طلب من القوات المسلحة التدخل لذلك ؟

ج30: أنا قلت فى كلية الشرطة في تخريج الدفعة إن أنا بأقول للتاريخ إن أي أحد من القوات المسلحة لن يستخدم النيران ضد الشعب
 
خارج المحاكمه وردود الفعل 
انتشر عدد كبير من أفراد القوات الخاصة "777" داخل أكاديمية الشرطة، بغرض حراسة البوابات الخاصة بها، بدلاً من قوات الشرطة التابعة لوزارة الداخلية، وذلك لتأمين حضور المشير محمد حسين طنطاوى، رئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة، خلال الإدلاء بشهادته اليوم فى قضية قتل المتظاهرين المتهم فيها الرئيس السابق محمد حسنى مبارك وابنيه علاء وجمال، ووزير الداخلية الأسبق حبيب العادلى و6 من كبار مساعديه.
وقد سادت حالة من الهدوء الأجواء خارج أكاديمية الشرطة حيث مقر المحاكمة
 أهالي القتلى
تجمع أهالي القتلى الذين ينتظرون أمام أكاديمية الشرطة بالتجمع الخامس؛ حيث يتم محاكمة الرئيس  محمد حسني مبارك ونجليه علاء وجمال مبارك
ووزير داخليته الأسبق حبيب العادلي و6 من مساعدية في قضية قتل المتظاهرين، سيطرت عليهم حالة من خيبة الأمل عقب إدلاء المشير حسين طنطاوي بشهادته في القضية.
وشهدت الساحة أمام أكاديمية الشرطة تجمعا كبيرا لأسر القتلى في حالة من الترقب؛ منتظرين خروج المحامين بالحق المدني لمعرفة أي معلومات حول شهادة المشير حسين طنطاوي الذي أدلى بشهادته صباح اليوم في قضية قتل المتظاهرين؛ وإذا كانت الشهادة في صالحهم أم لا؟!.
وبدا المحامون عقب خروجهم من الأكاديمية في حالة من الغضب وخيبة الأمل ارتسمت على وجوههم بشكل ملحوظ ، حيث تسارع أسر الشهداء بالذهاب للمحامين عقب خروجهم لمعرفة الجديد داخل قاعة المحكمة والجديد حول شهادة طنطاوي؛ الأمر الذي أشعر أسر الشهداء بحالة من الإحباط وخيبة الأمل في شهادة المشير طنطاوي .

  مؤيدو وأنصار الرئيس السابق محمد حسنى مبارك 
 المتواجدين أمام أكاديمية الشرطة مقر محاكمته وابنيه علاء وجمال وحبيب العادلى وزير الداخلية، و6 من كبار مساعديه قد قاموا بإطلاق الزغاريد، عقب خروج المشير محمد حسين طنطاوى، رئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة بعد الإدلاء بشهادته










Twitter
Facebook
Feed
Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...
 
احداث مصر © 2010 | تعريب وتطوير : سما بلوجر | Designed by Blogger Hacks | Blogger Template by ColorizeTemplates